الرئيسية / اخبار جهوية / الأمن الجهوي يتقدمهم حنون وال الأمن وباشا مدينة تازة يفوتون فرصة الشامتين

الأمن الجهوي يتقدمهم حنون وال الأمن وباشا مدينة تازة يفوتون فرصة الشامتين

image_pdfimage_print
print
عبدالحق خرباش.. 06.10.2022

كاتب و مدير النشر
الأمن الجهوي يتقدمهم حنون وال الأمن وباشا مدينة تازة يفوتون فرصة الشامتين
ثم إعلان عقد الدورة المفتوحة من قبل المجلس الترابي لتازة المدينة ، اليوم 06.10.2022 على الساعة العاشرة والنصف صباحا ، كانت كل الأمور تبدو عادية للرئيس وأغلبيته وكذلك المعارضة ، إفتتح عبدالواحد المسعودي الجلسة المفتوحة بصفته رئيس بلدية تازة ، المعارضة تأخذ نقطة نظام في بداية الجلسة .
في ذات السياق ، تقدم شخص عرف نفسه على أنه يقود جمعية المعطلين بالمدينة نيابة عن رفاق ورفيقات كلهم داخل القاعة المخصصة للإجتماع ، أقسم بأغلظ الأيمان أن الدورة لم تنعقد إلا بشروط منها التوظيف المباشر ، باشا مدينة تازة الجديد الرجل البشوش قام من مكانه وإتجه نحو الشخص المعني بالأمر ورفيقه ليحاورهما ويرتب الأمور لتعود أشغال الدورة ، لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن ، زادت حدة الشعارات داخل القاعة ، الرئيس يطلب من الجميع إخلاء القاعة ويرفع الجلسة 10 دقائق .
باشا مدينة تازة السيد خالد المودن من جديد يتدخل لدى الأشخاص المعنيون بالأمر من أجل التهدئة وسلك سبل الحوار ، تارة يتدخل الرئيس وتارة أعضاء من المعارضة ، غلبتهم كفة العناد من طرف المعطلين .
في السياق المتصل ، تطورت الأمور ، بدأت الإتصالات بين رجالات السلطة المحلية وكذلك الأمنية وفرق التدخل .، شوهد وال الأمن الإقليمي السيد حنون رفقة عميد الأمن الإقليمي ورئيس الضابطة القضائية وكذلك رئيس الإستعلامات وشخصيات أمنية رفيعة المستوى تقطع مسافات لتقرب وجهة النظر وإقناع المعطلين بالثقافة الأمنية بالبلاد مبرزة دورها في الحياد الإيجابي والحفاظ على سلامة المؤسسات وكذلك الأشخاص .
ثم زيارة القاعة من طرف وال الأمن الإقليمي السيد المحترم حنون ، قاعة الإجتماعات بالبلدية كانت محتلة من طرف المعطلين .. ، بعد ذلك ثم إستقدام رجالات الأمن عبر سياراتهم وشوهدت قبالة مقر الباشوية بمعية رجالات القوات المساعدة .
الثقافة الأمنية وكذلك جهود باشا مدينة والمجلس المنتخب أقنعوا المعطلين بالحوار ، ويرجع الفضل لرجالات الأمن كل بصفته وأيضا باشا تازا وضباط الدوائر التابعون للسلطة المحلية وكانا تناغم تام بين مختلف الأجهزة الأمنية ذكورا وإناثا والسلطات المحلية والقوات المساعدة في تفويت الفرصة على الشامتين .. وجعل المصلحة العليا فوق كل إعتبار .، بالفعل إستطاعوا لذلك وإنعقدت الدورة بعد زهاء 4 ساعات وإنتهت بالتصويت على نقط وتأجيل البعض للدورة المقبلة .
في الأخير ، عقد عبدالواحد المسعودي لقاء مع المعطلين مستمر إلى حدود الآن ، وللتاريخ كل الأجهزة الأمنية تحركت لمراقبة الوضع وإنتصرت ثقافة المصلحة العليا للوطن ومدينة تازة ، هذا ولم يسجل أي مساس بالأمن وحرمة المؤسسات وسلامة الأشخاص .

 

تغطية أشغال الدورة كذلك هذا المساء

شاهد أيضاً

العز للمغرب ولعلمه ولملكه وللشعب المغربي بالداخل وفي أنحاء العالم

عبدالحق خرباش..06.12.2022 كاتب صحفي ومدير النشر للجريدة الإلكترونية حقيقة نيوز.نت توج الركراكي والعائلة الكروية للمنتخب ...